تغذيات RSS

المقالات
مقالات
التجديد في الأمسيات
التجديد في الأمسيات
11-06-06 12:31 AM

ليس ما اعجبني في أمسية البحرين التي كان فارسيها ناصر القحطاني وحامدزيد القصائد فالكل يعرف قصائدهما التي لها طابعها الخاص وصدق المشاعر وقوة الشاعرية .ولكن اعجبني روح الإيثار الحقيقة و التقدير والاحترام المتبادل كل شاعر يقدم زميلة على نفسه ......
أحدهما يلقي قصيدة الاخر و يطلب من الاخر قصيدة أوجدا روح المتعه الحقيقة في الشعر
المقتطفات التي القاها كل منهما.والاجمل من ذلك أن الامسية بدون مقدم ( بدون عريف )هما كانا يقودان الامسية .
ما كان خلف الكواليس كان اجمل العناق الحار قبل الامسية الجلوس مع بعضهما لتبادل الاراء . وعندما حان وقت الوداع كان وداع الاصدقاء الصادقين المحبين .

ما شاهدناه في أمسية البحرين عكس ما نراه ونسمعه عن الامسيات الاخرى التي تقام بدول الخليج العربي والتي تمارس بها عملية الاقصاء والبحث عن التميز المزعوم على حساب الاخر بل وصل الامر الى تهميش الشاعر لزميله بالأمسية .. البعض يطلب مجموعة من الزملاء والاقارب والاصحاب ....الخ بالحضور وعلى ماذا؟؟ .. اذا قلت بيت شعر الكل يصفق يطلق الهتافات ويصل الامر الى شماغ وعقال على ارض المسرح بسبب بيت او حركة ؟؟؟؟ بل يرى نفسة في معركة وليست أمسية ابتسامة صفراء لايعلم ما يدور بصدره الا الله ... يمتدح زميلة بكلمة من باب المجاملة ... عدم الانصات لقصيدة زميلة بل يبدأ بالنظر الى الجمهور وكانة يقيم الامسية لوحده كلامه .. موجه الى عريف الامسية فقط ,
ناهيك عن مايدور خلف الكواليس وما يدور بخلد كل شاعر من امور لا يجهلها احد منا ؟
السؤال المطروح ؟
من المسؤول عما يحدث بامسياتنا الشاعر ام الجمهور ؟ ؟

تحياتي

تعليقات 0 | إهداء 0 | زيارات 1051



خدمات المحتوى


معجـب آل مهدي
معجـب آل مهدي

تقييم
6.72/10 (6 صوت)